كل جديد كل جديد
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

منتخب سوريا .. مباراة سوريا واستراليا


ودع المنتخب السورى منذ قليل التصفيات الموهلة لكاس العالم بروسيا 2018 بعد خسارته امام المنتخب الاسترالى بهدفين مقابل هدف سجل النجم السورى ولاعب نادى اهلى جدة السعودى عمر السومة وسجل المنتخب السورى الهدف الاول لكن سرعان ما ادرك المنتخب الاسترالى هدف التعادل واستمر التعادل طيلة الشوطين الاول والثانى مع تبادل الفريقين للهجمات وشهدت المباراة تالق كبير للحارس السورى ابراهيم العالمة ثم اتجهت المباراة لشوطيين اضافيين استطاع المنتخب الاسترالى احراز هدف الفوز فى الشوط الثانى الاضافى عن طريق كاهيل صاحب السابعة والثلاثين من عمره بعد عرضية رائعة من جهة اليسار وانتهت مباراة الذهاب بهدف لكل منهما احرز هدف المنتخب السورى ايضا اللاعب عمر السومة المحترف بصفوف نادى اهلى جدة السعودى وشهدت المباراة مشاركة نجم المنتخب السورى ونادى الزمالك مؤيد العجان وعلى الرغم من خسارة المنتخب السورى الا انه نال اعجاب الكثير من المتابعين له واشاد الكل بروحه على الرغم من كل الظروف التى تمر بها سوريا ولم يكن احد يتوقع الوصول الى هذا الدور ورغم كل تلك الصعوبات استطاع المنتخب السورى من التغلب عليها ووصل المنتخب السورى الى هذا الدور بعد التعادل مع منتخب ايران المتاهل لكاس العالم بعد تصدر مجموعته فى التصفيات 2/2 فى طهران ويعد ذلك انجازا وكان يامل المنتخب السورى ان ينضم الى كتيبة المنتخبات العربية التى تاهلت الى كاس العالم السعودية وذلك بعد حصولها على المركز الثانى فى مجموعتها بتصفيات كاس العالم عن قارة اسيا خلف المنتخب اليابانى وكانت مباراة الصعود اما الكمبيوتر اليابانى بالسعودية بعد الفوز عليه بهدف مقابل لا شئ ليعود المنتخب السعودى الى المونديال بعد غياب كبير وكذلك المنتخب المصرى الذى تاهل هو الاخر عن قارة افريقيا بعد تصدره مجموعته بالتصفيات وقبل جولة من النهاية فى مجموعة ضمت منتخب غانا ومنتخب الكونغو ومنتخب اوغندا وشهدت التصفيات تالق كبير جدا للاعب المنتخب المصرى ونجم نادى ليفربول الانجليزى محمد صلاح حيث شارك فى جميع اهداف المنتخب المصرى خلال التصفيات حيث سجل خمسة اهداف وصنع الهدفين الاخرين وتعد تلك المشاركة الثالثة للمنتخب المصرى فى المونديال بعد مشاركته من قبل فى نسخة عام 1934 وعام 1990 بايطاليا وكذلك يامل كل من منتخب تونس فى التاهل للمونديال حيث يحتاج نقطة وحيدة للتاهل اما منتخب ليبيا على ملعبه ووسط جمهوره وذلك بعد فوزه فى الجولة الخامسة من التصفيات باربعة اهداف مقابل هدف خارج ملعبة اما المنتخب المغربى فيحتاج هو الاخر للتعادل ولكن فى مباراة صعبة امام منتخب ساحل العاج خارج ملعبه وذلك بعد فوزه فى الجولة الخامسة من التصفيات 3/0 على منتخب الجابون بقيادة نجمه ولاعب دورتموند الالمانى اوباميانج.



عن الكاتب

every thing

التعليقات


اتصل بنا

تابع مدونة كل جديد ليصلك جديدنا من الالعاب والبرامج ....

اقسام الموقع

زوار المدونة

زوار المدونة

جميع الحقوق محفوظة

كل جديد